خرافة الولاية.. العنصريون في مهمة التكفير وغرس الكراهية بين اليمنيين وسرقة أموالهم     فوز أول شاب يمني يحمل الجنسية اليمنية بانتخابات الكونجرس الأمريكي     تفجير بيروت..120 قتيل و5000 جريح وخسائر بالمليارات ودمار مهول     بالوثائق.. خلافات بين الرويشان ومحمد الحوثي حول ترقيات عسكرية لأشخاص من خارج السلك العسكري     تسريب جديد وخطير للغاية لوثائق سعودية سرية حول اليمن تتناول أدق فترة حساسة     الدكتور العودي يستقرأ تحولات المشهد السياسي اليمني ومألات الصراع وفرص الحل (1-3)     دول الخليج في مهب الريح إذا أطيح بترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة     قيادي بحزب الإصلاح بعدن يرحب بالنتائج الأولية لتنفيذ اتفاق الرياض     الحكومة اليمنية ترفض ابتزاز الحوثيين بقضية خزان صافر العائم في البحر الأحمر     موقع بريطاني: الإمارات تجند طارق صالح لشراء ولاءات بتعز تمهيدًا لاجتياحها     715 جثة مجهولة الهوية مجهزة للدفن بصنعاء.. وجنود يعودون للحياة بعد تشييع جثاميهم     دراسات في الشخصية اليمنية.. الزيود: خطورة التسمية وضرورة الفهم     أدوات الإمارات بالحجرية.. انقلاب على الشرعية وحرف مسيرة اللواء 35     صورة جوية لجامع الصالح وسط العاصمة صنعاء     مركز أمريكي مرموق يكشف تحولات داعش من تنظيم مستقل لأداة بيد لاعبين إقليميين    

الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد

الثلاثاء, 05 فبراير, 2019 03:40:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

أفادت مصادر إعلامية اليوم الثلاثاء عن وصول الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد، إلى صنعاء للمرة الأولى قادماً من العاصمة الأردنية عمّان. منذ أن عينته الأمم المتحدة رئيسا للجنة إعادة الانتشار وفريق المراقبين الدوليين في محافظة الحديدة، غربي اليمن، خلفا للهولندي المستقيل باتريك كاميرت.
 
  وقالت المصادر، أن طائرة تابعة للأمم المتحدة أقلت لوليسغارد وفريقه المكوّن من 6 مساعدين، وهبطت بهم في مطار صنعاء الخاضع لسيطرة المتمردين الحوثيين.
 
 وفي وقت سابق أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مجلس الأمن تعيين لوليسغارد خلفا للهولندي كاميرت.
 
ومن المتوقع أن يبدأ لوليسغارد مهامه في إطار تنفيذ اتفاق ستوكهولم الموقع بين الحكومة اليمنية ,والمتمردين الحوثيين خلال مشاوراتهما في السويد (6-13 ديسمبر/ كانون الأول الماضي).
 
وسبق أن تولى لوليسغارد رئاسة بعثة الأمم المتحدة في مالي عامي 2015 و2016.
 
وقضى اتفاق ستوكهولم على وقف إطلاق النار وسحب قوات الطرفين إلى خارج مدينة الحديدة؛ دون أن يتسنى تطبيقه إلى اليوم بسبب تباين في تفسير عدد من بنود الاتفاق.
 




قضايا وآراء
أزمة مفتعلة للمشتقات النفطية بصنعاء