عملية نوعية بشبوة تحبط شحنة سلاح في طريقها للانتقالي     وساطة منقوصة تفرج عن الإرتريين وتبقي الصيادين اليمنيين في السجون     السلفية الصومالية والانفتاح المفاجئ.. عودة إلى لجذور أم استباق للأخطار؟     توتر عسكري بعد احتجاز جنود إرتيريين بالقرب من جزيرة حنيش اليمنية     تبرعات المانحين لليمن.. نسمع جعجعة ولا نرى طحينا     المصابون بكورونا يتجاوزون قدرات الطواقم الطبية بعدن والصحة الإنجابية تناشد     مطالبات أوروبية للسعودية بإنهاء المأساة في اليمن فورا     أمريكا تواجه أخطر احتجاجات شعبية منذ عقود وترامب يدخل ملجئ سري للمرة الأولى     مقتل 4 أشخاص وإصابة 18 بعد قصف الحوثيين لحي الزهور بالحديدة     رحيل الدكتور صالح السنباني أحد القادة البارزين في حزب الإصلاح     مسؤول حوثي يظهر في وسائل الإعلام وعليه أعراض كورونا     إدانات شعبية ورسمية رافضة تعذيب صحفي من قبل الحزام الأمني بمحافظة لحج     الاستخبارات العسكرية توقف صحفي يعمل بمكتب محافظ حضرموت والنقابة تدين     تركيا تفتتح مستشفى تم بنائه خلال 45 يوما لمواجهة فايروس كورونا     تعزيزات جديدة لدعم المتمردين بزنجبار قادمة من الساحل الغربي    

الثلاثاء, 08 يناير, 2019 06:29:00 مساءً

اليمني الجديد - العربي الجديد

يشكو أهالي صنعاء القديمة في أمانة العاصمة اليمنية، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، من طفح المجاري والصرف الصحي في منطقة السائلة.
 
وقال المواطن عبد الله جابر من سكان المدينة، لـ "العربي الجديد"، إنّ "طفح مياه الصرف الصحي في سائلة صنعاء القديمة، قد يؤدي إلى انتشار الأمراض والأوبئة بين السكان، لاسيما بين الأطفال وكبار السن، إضافة إلى أنه تسبب في توقف حركة المرور، نتيجة إغلاق طريق السائلة الذي يخفف الازدحام عن معظم شوارع المدينة". 
 
وأشار جابر إلى أن السلطات شرعت منذ أيام في العمل على حلّ المشكلة، وإعادة الوضع إلى ما كان عليه في السابق، من خلال فتح قنوات المجاري المسدودة، بالاستعانة بمعدات تابعة لوزارة المياه والصرف الصحي، لكن المشكلة مستمرة حتى الآن. داعيا السلطات إلى بذل جهود أكبر لحل نهائي وضمان عدم تكررها مستقبلاً.
 
وأوضح جابر أن طريق السائلة "مقطوعة من منطقة سوق عنقاد حتى منطقة باب السباح، حيث يضطر السكان إلى المرور من أحياء صنعاء القديمة للوصول إلى منازلهم وأعمالهم".
 
من جهته، أكد مصدر في المؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي في صنعاء، أن طفح المجاري كان بسبب أعمال تخريبية متعمدة، حيث تم سد قنوات المجاري بمشروع صنعاء القديمة، والذي أدى إلى تسرب المياه إلى السائلة بشكل كبير.
 
وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه لـ" العربي الجديد، أن الفرق الفنية تواصل العمل منذ خمسة أيام لإصلاح المشكلة وإخراج المخلفات التي تسببت في انسداد مجاري الصرف الصحي. مشيرا إلى أن مياه الصرف الصحي تتسرب إلى معظم منازل صنعاء القديمة، "وهو ما يُنذر بكارثة كبيرة في حال تم تجاهل تلك الاختلالات التي كان من المفترض أن تتم معالجتها  قبل تنفيذ المشروع".
 
وتعاني صنعاء من تراكم النفايات في الشوارع وطفح المجاري، ما ساعد في انتشار مرض الكوليرا والدفتيريا وأمراض عديدة أخرى، بالتزامن مع انهيار وشيك للمنظومة الصحية في البلاد، بحسب منظمة الصحة العالمية.
 
وتعد صنعاء القديمة من أقدم المدن التاريخية، وتصنفها اليونسكو ضمن أهم 25 معلماً سياحياً في العالم، حيث كانت القبلة الأولى للسياح في اليمن قبل الحرب.




قضايا وآراء
الحرية