خرافة الولاية.. العنصريون في مهمة التكفير وغرس الكراهية بين اليمنيين وسرقة أموالهم     فوز أول شاب يمني يحمل الجنسية اليمنية بانتخابات الكونجرس الأمريكي     تفجير بيروت..120 قتيل و5000 جريح وخسائر بالمليارات ودمار مهول     بالوثائق.. خلافات بين الرويشان ومحمد الحوثي حول ترقيات عسكرية لأشخاص من خارج السلك العسكري     تسريب جديد وخطير للغاية لوثائق سعودية سرية حول اليمن تتناول أدق فترة حساسة     الدكتور العودي يستقرأ تحولات المشهد السياسي اليمني ومألات الصراع وفرص الحل (1-3)     دول الخليج في مهب الريح إذا أطيح بترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة     قيادي بحزب الإصلاح بعدن يرحب بالنتائج الأولية لتنفيذ اتفاق الرياض     الحكومة اليمنية ترفض ابتزاز الحوثيين بقضية خزان صافر العائم في البحر الأحمر     موقع بريطاني: الإمارات تجند طارق صالح لشراء ولاءات بتعز تمهيدًا لاجتياحها     715 جثة مجهولة الهوية مجهزة للدفن بصنعاء.. وجنود يعودون للحياة بعد تشييع جثاميهم     دراسات في الشخصية اليمنية.. الزيود: خطورة التسمية وضرورة الفهم     أدوات الإمارات بالحجرية.. انقلاب على الشرعية وحرف مسيرة اللواء 35     صورة جوية لجامع الصالح وسط العاصمة صنعاء     مركز أمريكي مرموق يكشف تحولات داعش من تنظيم مستقل لأداة بيد لاعبين إقليميين    

الأحد, 06 نوفمبر, 2016 04:44:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات
هاجم الرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي" اليوم الأحد خارطة إسماعيل ولد الشيخ ووصفها بالخارطة المفخخة والتي تحمل في طياتها بذور حرب قادمة.
 
جاء ذلك خلال ترأس الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية،اليوم، اجتماعا لهيئة مستشاريه بحضور نائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس مجلس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر.
 
وفي الاجتماع رحب بالجميع محيياً جهودهم ودورهم في تعزيز وحدة القيادة مع جموع ابناء الشعب اليمني المعبر عن امال وتطلعات الشعب في الحرية والكرامة والسلام والامن والاستقرار ..مثمناً الوقفة الشجاعة والصورة الناصعة التي عبرت عنها جماهير الشعب اليمني في مختلف المحافظات لتمسكها بخيارات السلام المرتكزة على الأسس والثوابت المحددة المتمثله في المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية،ومخرجات الحوار الوطني الشامل ،والقرارات الاممية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2216.
 
وقال فخامة الرئيس" اننا اليوم امام منعطف هام من تاريخ بلدنا وشعبنا في ان نكون او لا نكون للانتصار لارادة شعبنا في السلام الحق الذي لا يحمل في طياته بذور حرب قادمة بعيداً عن ترحيل الأزمات عبر الحلول المجزئة والمفخخة بحسب مشروع خارطة المبعوث الاممي".
 
واضاف رئيس الجمهورية" ان تجربة الصراع والحرب على الشعب اليمني من قبل القوى الانقلابية ومن خلفها ايران تؤكد مدى التنسيق وتبادل الأدوار بينها والجماعات الارهابية التي تساندها وبصورة فاضحة في حربها الضالمة على الشعب اليمني وأمثلة ذلك كثيره من خلال عدم مواجهتها للانقلابيين بل تساندهم على الدوام من خلال احتلالها لحضرموت وأبين والحوطة وغيرها لمواجهة شعبنا اليمني الذي استطاع بتكاتفه خلف جيشه الوطني ومقاومته الباسله من دحر تلك القوى الظلاميه الباغية وفضح أدواتها ومن يديرها ويقف خلفها".
 
وأشار فخامة الرئيس الى مطامع ايران التي تم التحذير منها باكراً ومنذ سنوات مضت في قرأت افكارها وأطماعها التي تسعى من خلالها الى زعزعة أمن المنطقة والملاحة الدولية عبر التحكم من خلال أدواتها على مضيقي هرمز وباب المندب.
 
وتناول الاجتماع عدد من القضايا والتصورات الهامه الهادفه إلى تعزيز روح التلاحم بين مختلف القوى والمكونات والهيئات القياديه مع ابناء شعبنا اليمني الابي وجيشه الوطني ومقاومته الباسلة،والقضايا الملحه المرتبطة بمعيشة المواطن وتحسين مستوى خدماته واتخاذ ازاءها مايلزم.
 
حضر الاجتماع نائبي رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي ،و وزير الخدمة المدنية عبدالعزيز جباري ،ونائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي.



قضايا وآراء
أزمة مفتعلة للمشتقات النفطية بصنعاء