الخميس, 03 مارس, 2016 09:40:00 صباحاً

اليمني الجديد - صحف

أكد عدد من السياسيين والمشايخ في اليمن أن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي كشف من خلال حواره إلى«عكاظ» القناع عن كثير من الأسرار التي تفضح الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح وأعضاء حزبه، والمتمردين الحوثيين الذين يقودهم الانقلابي عبدالملك الحوثي.
 
ووصفوا الحوار بالاستثنائي لأنه وضع اليمنيين الشرفاء أمام مسؤولياتهم تجاه بلدهم، وبين لهم مستقبل بلادهم بعد تحرير جميع المحافظات بما فيها صنعاء، وعودة الشرعية وبسط نفوذها، والبدء في مرحلة إعادة الإعمار.
حيث قال وزير المياه والبيئة الدكتور عزي شريم «رسالة إيجابية على إصرار الرئيس على التحرير والثوابت الوطنية الكبرى ومخرجات الحوار الوطني كمشروع حضاري، واتفق عليه كافة اليمنيين.
وكشف عن الكثير من الحقائق التي ظلت غائبة وحولها لغط، وسلط الأضواء وطبيعة حكمه لليمن، وتضمن في قراءاتي الخبرة التراكمية للرئيس والحكمة والصبر والدهاء الذي يتميز بها، وتمسكه بوحدة اليمن.
وأوضح أن الحوار سيخلق التفافا شعبيا حول الرئيس بمساحة أوسع والشارع اليمني كل يوم يتعاون لكشف مخططات الانقلابيين.
 
من جانبه أوضح وزير الدولة عثمان مجلي، أن الرئيس اليمني كشف ألاعيب الانقلابيين الذين لا زالوا يتلقون دعما من إيران، وفضح ممارسات الرئيس المخلوع الذي استهان بشعبه ومستقبل بلاده على حساب تكوين ثروة هائلة وظفها لإثارة الفوضى ودعم المنظمات الإرهابية التي لا زالت تعبث باليمن. وقال مجلي إن حديث الرئيس عبدربه منصور هادي، الصريح يشير إلى دعم المخلوع للقاعدة التي لا زالت تعبث في اليمن تنفيذا لأوامره، وطمعا في تحقيق أهدافه المتمثلة في زعزعة الاستقرار في المحافظات المحررة.
 
وأوضح أن هادي أثبت للجميع أن أي خطوات مستقبلية من شأنها ترتيب البيت اليمني بعد التحرير ستكون باتفاق بين مختلف القوى اليمنية، وهذا دليل على رغبته الجادة في بناء يمن جديد بعيدا عن سياسة الاستحواذ التي يمارسها الانقلابيون الذين يسيطرون على ثروات اليمن والسلطة على حد سواء.
 
وقال محافظ مأرب الشيخ سلطان العرادة لــ «عكاظ»، إن الحوار مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وضع النقاط على الحروف، وكشف ألاعيب المخلوع علي عبدالله صالح، ودوره في سقوط صنعاء التي أصبحت القوات الشرعية على بعد كيلومترات قليلة منها.
وأوضح العرادة أن ما ذهب إليه الرئيس اليمني من أن تدخل قوات التحالف بقيادة المملكة أنقذ اليمن من الهيمنة الإيرانية، يؤكد وبما لايدع مجالا للشك أن النظام الإيراني الذي باءت محاولاته بالفشل يسعى إلى ضرب الأمن والاستقرار في المنطقة من خلال اليمن بالتحالف مع علي عبدالله صالح والحوثيين. ولفت العرادة إلى أن إجابات الرئيس اليمني تؤكد مضيه نحو تحرير كامل التراب اليمني وعودة الأمن والاستقرار لربوع اليمن مهما كلفه الأمر،
حتى وإن كان الثمن حياته مقابل إنقاذ الشعب اليمني من هيمنة قوى تدين بالولاء لإيران. ووصف العرادة حوار «عكاظ» مع الرئيس اليمني بالهام بدليل أن قنوات فضائية وصحفا إلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي تطرقت إلى كثير مما جاء في الحوار.
 
أما الشيخ صالح لنجف رئيس تحالف قبائل مأرب فذهب إلى أن اليمنيين يقفون إلى جانب رئيسهم الشرعي الذي تحدث بصراحة عن سرقات المخلوع ونوايا الحوثيين في التمهيد للإيرانيين بالسيطرة على اليمن.
 وقال لنجف أن منصور طمأن اليمنيين أن إعادة الإعمار ستكون حسب الآمال والتطلعات. ولفت إلى أن اليمنيين يثقون دائما في مواقف المملكة الداعمة للشرعية والحريصة على تحرير كامل اليمن من الحوثيين وقوات المخلوع صالح.
 
وقال المحلل السياسي عارف أبو حاتم: «الحوار أجاب على الكثير من الأسئلة التي كانت تشغل الرأي العام في الداخل اليمني وخاصة مع اقتراب الشرعية من العاصمة صنعاء واستعادة شرعية الدولة فالناس قلقون متى النصر؟ ولكن ماذا بعد النصر؟، هناك تخوف من أعمال الفوضى والسلب والنهب وعملية التصفيات وكان حوار الرئيس شافيا ومطمئنا للداخل».




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
اليمن في ظل دعوات الانفصال