نائب الرئيس يؤكد دعم الشرعية لجهود السلام     السفير السعودي لدى اليمن يصل عدن في أول زيارة منذ اندلاع الحرب (صورة)     وفاة مختطف تحت التعذيب في سجون مليشيا الحوثي بصنعاء     الريال اليمني يواصل تعافيه     مليشيا الحوثي تقتحم منزل شيخ قبلي في العاصمة صنعاء     صنعاء ..المدارس الحكومية تفشل في استكمال دروس الفصل الدراسي الأول     قائد عسكري: تعز سد منيع بوجه المشاريع الضيقة     نائب الرئيس: الوديعة السعودية تخفف مأساة المواطنين     عملية عسكرية واسعة للجيش الوطني في الجوف     أسامه عنبر لاعب المنتخب اليمني يخوض تجربة احترافية في مصر     نائب الرئيس: توجيه الملك سلمان بإيداع ملياري دولار هو امتداد لمواقفهم النبيلة تجاه اليمن     وديعة سعودية لإنقاذ الريال اليمني     القوات السعودية تعترض صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون على جيزان     المقدشي يحذر من إنشاء مليشيا مسلحة خارج الشرعية     العفو الدولية تجدد مطالبتها لميليشيا الحوثي بالإفراج الفوري عن الصحفيين    

السبت, 05 سبتمبر, 2015 08:18:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات خاصة
 كشف محافظ عدن، نايف البكري، عن وجود لواء عسكري سعودي وآخر إمارتي بكامل تجهيزاتهما العسكرية، في العاصمة اليمنية "عدن"، يعملان وفق استراتيجية واضحة لدعم الجهود العسكرية والأمنية؛ للحفاظ على الانتصارات التي تحققت في الآونة الأخيرة، من خلال إقامة حزام أمني في المحافظة.
 
وقال البكري، في تصريحات نقلتها صحيفة "الشرق الأوسط": "إنه وبالتزامن مع انتشار اللوائين السعودي والإماراتي على الأراضي اليمنية، للدفاع عن العاصمة وتقويض محاولات زعزعة الأمن وصد أي عملية هجومية من بقايا الحوثيين، انتشر قرابة 400 ضابط وفرد من الشرطة، للقيام بجولات ميدانية وعمل الحزام الداخلي لمدينة عدن".
 
وأضاف أن ذلك يأتي "بالإضافة إلى عودة أكثر من 300 ضابط وعسكري للعمل الميداني في مراكز الشرطة المؤهلة في العاصمة اليمنية، وذلك بعد أن خضعوا لدورة تدريبية وتأهيلية خلال الفترة الماضية، في حين أخضع نحو 357 فرداً لدورة تدريبية، تمهيداً للالتحاق بالأجهزة الأمنية ومنها "البحث الجنائي، الدفاع المدني، والمرور"، وسيكون داعماً في الفترة المقبلة للقطاعات العسكرية".
 
وشدد محافظة عدن على أهمية وجود اللوائين السعودي والإماراتي، في هذه المرحلة التي تمر بها البلاد من ضعف في بعض الجهات، خاصة أن المقاومة الشعبية بكل أطيافها تخوض معركة التحرير بالتعاون والتنسيق مع قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، الذي قدم الدعم الكامل لإعادة الشرعية، لافتاً إلى أن "الحفاظ على الأمن وسلامة المواطنين يأتي ضمن أولويات التحالف العربي، وخصوصاً من السعودية والإمارات اللذين قدما كل ما لديهما للحفاظ على مكتسبات البلاد".
 
ويعود السبب وراء التحرك العسكري السعودي الإماراتي، بإرسال لوائين مجهزين بأحدث الوسائل العسكرية لعدن، بحسب متابعين، إلى ارتفاع محاولات الاغتيال لشخصيات بارزة في الحكومة اليمنية، وضباط من المقاومة الشعبية موالين للرئيس عبد ربه منصور هادي، التي راح ضحيتها عشرات من المواطنين والعسكريين، لا سيما أن الحكومة اليمنية أنهت في وقت سابق، المراحل الأخيرة لإطلاق الشرطة المحلية للحفاظ على الأمن في المديريات المحررة التابعة للعاصمة عدن، وذلك بعد أن التحق قرابة 4 آلاف شخص ينتمون للمقاومة الشعبية بالقطاع.
 
ويرى متخصصون عسكريون، أن وجود لوائين يزيد قوامهما على 6 كتائب وعدد أفرادهما يفوق 8 آلاف جندي، خاضوا جملة من التدريبات العسكرية ولديهم الإمكانيات والتجارب الميدانية، رسالة قوية من قوات التحالف العربي، وتحديداً السعودية والإمارات، تؤكد دعمهما المطلق لإعادة الأمور إلى نصابها، من خلال دعم المقاومة الشعبية وتدريب الكفاءات في عدن، ونشر الأفراد بشكل ممنهج واستراتيجي يمنع عمليات الاقتحام لبقايا الحوثيين للمدينة، أو الاستهداف للشخصيات البارزة.




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
اليمن في ظل دعوات الانفصال