الخميس, 03 سبتمبر, 2015 04:50:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
تحدثت مصادر إعلامية أنّ الإدارة الأميركية تقف أمام خطة الحكومة اليمنية والتحالف العربي لتحرير العاصمة صنعاء.
 
 وقالت المصادر عن مصدر رئاسي رفيع أن أمريكا تمارس ضغوطاً "كبيرة" على الرئيس عبدربه منصور هادي، بشأن خطة تحرير صنعاء والطريقة المتبعة لعملية التحرير.
 
 وأوضحت أن الضغوط تنطوي على رفض أميركي لأية عملية برية لتحرير العاصمة اليمنية من سلطة الميليشيات الحوثية والتابعة لصالح.
 
وأشارت إلى أن الرئاسة اليمنية منشغلة منذ نحو أسبوعين بمواجهة هذه الضغوط، وأن زيارات الرئيس هادي إلى السودان، والإمارات، والمغرب، جاءت بهدف إيجاد وتوحيد الموقف العربي لمواجهتها، بحسب العربي الجديد.
 
أما عن طبيعة هذه الضغوط، فاكتفى المصدر الرئاسي بالقول إنها تتعلق برفض أميركي لأية عملية برية لتحرير صنعاء من مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.
 
كما أشار المصدر، إلى أن الأميركيين يرون أن الخسائر البشرية في معركة تحرير صنعاء ستكون باهظة، وأنّ الحوثيين أبدوا استعدادهم لتنفيذ القرار الأممي 2216 على مراحل، وهو ما لا تثق فيه القيادة اليمنية.
 
وتتزامن هذه الضغوط، مع زيارة يعتزم الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز القيام بها، إلى واشنطن، هي الأولى له منذ توليه الحكم، وهي الزيارة التي اعتبرها المصدر حاسمة لتقرير ما سيؤول إليه الوضع في اليمن، باعتبار أن السعودية تقود "التحالف العربي" الذي ينفذ منذ مارس/آذار الماضي، ضربات جوية تستهدف المواقع العسكرية للانقلابيين.
 
وفي وقت سابق تحدثت مصادر إعلامية أيضاً عن انزعاج الإدارة الأمريكية من ضرب دول التحالف العربي لميناء الحديدة, غرب البلاد, وأوضحت أن وفداً وصل اليمن من أجل الموضوع ذاته.



أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
اليمن في ظل دعوات الانفصال