مجلس الوزراء يؤكد على تقديم التسهيلات المصرفية لتجار السلع الغذائية     12 طريقة للبحث في «جوجل» قد لا تعلمها وتوفر لك الكثير من الوقت والجهد     طالبان: لا اتفاق مع أمريكا على مهلة لإنهاء الحرب في أفغانستان     ماهي أهم بنود مشروع القرار البريطاني في مجلس الأمن؟     الصليب الأحمر: اليمن يعاني ثلاثي الموت والدمار والجوع     الريـال اليمني يواصل تعافيه ويسجل أعلى نسبة له مقابل العملات الأجنبية     الحكومة تستجيب لطلب الأمم المتحدة والمليشيا الحوثية تعلن وقف إطلاق الصواريخ     العاهل السعودي يحث على التحرك ضد برنامج إيران الصاروخي ويدعم السلام في اليمن     سقطرى.. عذراء فاتنة في المحيط الهندي     البورصة السعودية تسجل أقل مستوى في شهر وسط معنويات سلبية وقطر للوقود ينتعش     5 قتلى و16 جريحا بانفجار سيارة مفخخة في تكريت     مناقشة إمكانيات تأهيل ميناء سقطرى و الطرق المتضررة من إعصاري "ماكونو" و"لبان"     هل سينجح الحوار السياسي المرتقب هذه المرة..؟     10 خطوات عليك اتخاذها ليكون حسابك على فيسبوك آمنا     400 جريح في الاحتجاجات على ارتفاع أسعار الوقود بفرنسا    

الجمعة, 05 يونيو, 2015 02:09:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
ناشدت منظمات المجتمع المدني في محافظات "عدن, لحج, أبين, شبوة, الضالع المجتمع الدولي ممثلاً بالأمم المتحدة ومجلس الأمن بمتابعة تنفيذ قرارات مجلس الأمن المتعلقة بالوضع في اليمن, وبالذات القرار (2216 ) قبل أي حوار كونه يتضمن خطوات عملية ذات علاقة بوقف الحرب وسحب مليشيات الحوثيين وصالح.
 
 كما ناشدت ما أسمتهم بالمهتمين بقضايا اليمن والإنسان و حقوق الإنسان، والمهتمين بقضايا السلام والحرية والديمقراطية.. "وإلى من يضعون أنفسهم  أو  وُضعوا في موقع القرار والقيادة والمسؤولين عن الشعب اليمني ..عن الجنوب و عن الشمال.في داخل البلاد و خارجها .. إلى دول التحالف العربي .. إلى المملكة العربية السعودية, إلى الجميع تنقل منظمات المجتمع المدني في عدن و لحج و الضالع و أبين و شبوة أبرز ما يعانيه المواطنين, ومطالبهم".
 
مشيدة في بادئ الأمر بالتعاون و التكاثف و التضامن الذي يجسده المواطنون في هذه المدن والمحافظات لمواجهة التآمر و العدوان الذي استهدفهم و يستهدفهم من قبل مليشيات (الحوثي - صالح) داعية إلى المزيد من هذا العمل الوطني و الإنساني المشترك لمواجهة هذا العدوان الغاشم و صعوبات آثاره الإنسانية و مواجهة آثار غياب أجهزة الدولة و مؤسساتها المختلفة .
 
ووضحت ما تعانيه "الأسر النازحة من سوء أوضاع في مواقع النزوح وعدم توفير الإغاثة الإنسانية الغذائية والدوائية والعلاجية وإن صرفت لبعضهم فإنها لا تكفي حاجة أكثر من أسبوع واحد, مع عدم قدرة هذه الأسر العودة إلى مساكنهم, إما بسبب تعرض منازلها للقصف والتدمير أو بسبب غياب الخدمات الضرورية وبالذات الكهرباء و المياه والاتصالات.
 
وأضافت: أن الوضع الأمني المتردي, الذي يهدد حياة السكان المدنيين بسبب تواجد المسلحين على أسطح العمارات السكنية واستمرار المواجهات المسلحة داخل الأحياء والمناطق السكنية واستخدام السكان كدروع بشرية في إطار هذه المواجهات من قبل المليشيات المسلحة.
 
وأكدت أن انتشار الأمراض والأوبئة  بدأت الفتك بالمواطنين  بسبب تجمعات القمامات وغياب النظافة  وبرامج الإغاثة الإنسانية الشاملة.
 
وأضافت في بيان لها أن أي حوار قادم لا بد أن تمثل فيه كل المكونات السياسية والاجتماعية مع مراعاة التمثيل النصفي بين الشمال و الجنوب.. مراعاة ما حصل و يحصل على الأرض من حقائق و متغيرات وخاصة بالنسبة لتمثيل الجنوب دون الاستناد إلى قوائم التمثيل المُعدة سلفًا والمستندة إلى حسابات سياسية نسفتها المتغيرات والحقائق الموجودة على أرض الواقع، مع أهمية وجود تمثيل حقيقي لمنظمات المجتمع المدني و النساء والشباب بعيدًا عن حسابات الأحزاب والقوى و الأطراف السياسية التقليدية.
 
وأضاف البيان التأكيد على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الملزم تنفيذها وطنيًا وإقليميًا و دوليًا استنادًا إلى وثيقة الضمانات باعتبارها خارطة الطريق لتنفيذها.. واعتبار مخرجات الحوار الوطني الشامل مرجعية أي حوار قادم.
 




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
السلام في اليمن