الثلاثاء, 02 يونيو, 2015 11:48:00 صباحاً

اليمني الجديد - خاص
تحدثت مصادر أن الحوثيين أبدوا مرونة تجاه قبول تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2216 حول اليمن” مؤكدين “رغبتهم في “المشاركة في مفاوضات سياسية, قد تعقد برعاية الأمم المتحدة في جنيف، من المقرر أن تشمل جميع الأطراف اليمنية.
 
وأكدت أن الحوثيين بهذا التوجه يردون على محاولة المخلوع بالخيانة لهم سابقا عندما أرسل أحمد ولده إلى السعودية لجعلهم كبش فداء من أجل عودته إلى الحكم وتلافي العقوبات الدولية قبل العاصفة.
 
وأضافت: “جاءت الفرصة للحوثيين للرد على تلك المحاولة الفاشلة وذهبوا منفردين إلى سلطنة عمان معلنين موافقتهم على تنفيذ القرار الأممي 2216 بعد أن أدركوا أن الهزيمة ستلحق بهم وحدهم دون المخلوع وعرفوا أن المخلوع سيظل بالساحة بعناصره الذين أرسلهم إلى الرياض كمعارضين له وللحوثي وفق الأدوار التي حددها لهم .لذلك قرروا بيع المخلوع قبل أن يبيعهم وخصوصاً أن المتضرر من القرار هو المخلوع وعائلته بينما هم لا يملكون أرصدة في الخارج تطالها العقوبات، وهذا الأمر أدركه المخلوع وكان كلامه الأخير على قناة الميادين وامتعاضه الشديد من الوفد الحوثي الذي غادر إلى سلطنة عمان دون علمه خير دليل على ذلك”.
 
 وتحتدم المعارك في اليمن بين المولين للرئيس عبد ربه منصور هادي من جهة، والمتمردين الحوثيين الذين يحاولون السيطرة على اليمن بالتحالف مع أنصار علي عبد الله صالح.




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
اليمن في ظل دعوات الانفصال