الخميس, 21 مايو, 2015 06:46:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
تعدّ محافظة الجوف من أولى المحافظات اليمنية التي تصدت للحوثيين وقاومتهم لأشهر طويلة, إذ حاولت أن تصد تقدمهم كثيراً, في ظل تخاذل من قبل السلطات حينها, أي ما قبل سقوط صنعاء, لتغيب الجوف عن الواجهة حتى العودة مؤخراً وبقوة, وهي تشن هجماتها هذه المرة في تقدم واضح نحو مديريات تابعة لمحافظة صعدة معقل الحوثيين الرئيس.

وبذلك تكون محافظة الجوف وبرجالها الأشداء قد كسرت حاجز الصمت, مشنة حرباً لا هوادة فيها كما يقول قادة المعارك في هذه الجبهة, التي تبدو بأنها بداية إنهاء الانقلاب الحوثي على السلطة في اليمن كما يرى مراقبون..

الجدير بالذكر أن تقدم قبائل الجوف والجيش التابع للشرعية نحو البقع والمديريات المجاورة لها جاء مصاحباً للغارات المكثفة التي تشنها طائرات التحالف العربي على محافظة صعدة.

وهو الأمر الذي أصاب الحوثيين بانكسار واضح جعلهم يتقهقرون في مواقع متعددة, كما وضح ذلك الشيح حسن أبكر قائد المقاومة والشخصية الأبرز في هذه الجبهة"إأن المقاومة تحث الخطى نحو معاقل الحوثيين وهدمها فوق رؤوسهم.

يأتي ذلك بعد سيطرة المقاومة على أولى المديريات المحاددة لمحافظة الجوف من الجهة الشمالية.

 الأمر الذي يصبّ في مصلحة الجبهات الأخرى المقاتلة في محافظات يمنية أخرى كتعز وعدن ومـأرب, إذ إن هذا التقدم يعدّ بداية لواقع جديد, بدأت تتضح معالمه وأن حصون الحوثي بدأت تتهاوى في عقر داره..




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
اليمن في ظل دعوات الانفصال