محافظ مأرب يرأس اللجنة الأمنية بمأرب لمواجهة تحديات المحافظة     شروط الشرعية للحوار مع الانتقالي     انقلاب عدن.. هل السعودية مشاركة فيه؟!     نواب يمنيون ادانوا انقلاب الامارات على الشرعية بعدن فمن هم؟     تسريب خطير للمخابرات الأمريكية يمثل ضربة قاضية لهاني بن بريك     تصفية الشرعية تحت شماعة حزب الإصلاح     المهمة الجديدة للسعودية والإمارات في اليمن (تحليل)     هل بدأ طارق عفاش فعلياً بالتحرك لمحاصرة تعز     وزير الداخلية اليمني يربك تصريحات التحالف باعترافه بالهزيمة.. لماذا؟     الحوثيون يداهمون منازل المواطنين بقرية سليم الضالع (أسماء المختطفين)     معارك عنيفة بعدن وسقوط معسكر جبل حديد بيد الحماية     عبدالفتاح مورو أقوى المرشحين لرئاسة تونس     دبلوماسي سعودي يستغرب الحملات ضد الإصلاح     وزير الداخلية اليمني: بيان الفتنة مرفوض وكنا جاهزين للتعامل مع الموتورين     الأمم المتحدة تحقق في عمليات فساد في وكالاتها العاملة في اليمن    

الاربعاء, 07 أغسطس, 2019 10:53:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
أكد المحلل والدبلوماسي السعودي السابق سليمان العقيلي أن حزب التجمع اليمني للإصلاح والمؤتمر الشعبي العام هما الركيزتان الرئيستان للعلاقات السعودية اليمنية.

وقال "العقيلي" في مقال له بعنوان "مستقبل العلاقة السعودية اليمنية: إنه وبعد تشتت حزب المؤتمر وتمزقه يبقى "الإصلاح" الحزب الأقوى سياسيًا والأكثر تماسكاً على الأرض، رغم ما يوجهه من تحديات.

وأضاف، إذا كان البعض في التحالف يريد استبعاد الإصلاح وربما تصفيته من المشهد السياسي، فكيف إذن منه الإخلاص لمعركة هو جزء من أهدافها.

وأشاد العقيلي بالدور الكبير الذي يلعبه الإصلاح في دعم الشرعية ورفض الانقلاب ومقاومته مشاريع التمزيق داخل اليمن، داعياً في الوقت ذاته الجميع إلى استشعار المسؤولية والظرف الذي تمره به اليمن في هذه الأثناء.   
 





قضايا وآراء
أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
الدعم الأممي للمليشيات في اليمن