محافظ مأرب يرأس اللجنة الأمنية بمأرب لمواجهة تحديات المحافظة     شروط الشرعية للحوار مع الانتقالي     انقلاب عدن.. هل السعودية مشاركة فيه؟!     نواب يمنيون ادانوا انقلاب الامارات على الشرعية بعدن فمن هم؟     تسريب خطير للمخابرات الأمريكية يمثل ضربة قاضية لهاني بن بريك     تصفية الشرعية تحت شماعة حزب الإصلاح     المهمة الجديدة للسعودية والإمارات في اليمن (تحليل)     هل بدأ طارق عفاش فعلياً بالتحرك لمحاصرة تعز     وزير الداخلية اليمني يربك تصريحات التحالف باعترافه بالهزيمة.. لماذا؟     الحوثيون يداهمون منازل المواطنين بقرية سليم الضالع (أسماء المختطفين)     معارك عنيفة بعدن وسقوط معسكر جبل حديد بيد الحماية     عبدالفتاح مورو أقوى المرشحين لرئاسة تونس     دبلوماسي سعودي يستغرب الحملات ضد الإصلاح     وزير الداخلية اليمني: بيان الفتنة مرفوض وكنا جاهزين للتعامل مع الموتورين     الأمم المتحدة تحقق في عمليات فساد في وكالاتها العاملة في اليمن    

الخميس, 10 يناير, 2019 03:50:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

كشفت مصادر مقربة من الحكومة الشرعية، عن أصيب رئيس أركان الجيش اليمني ونائبه ومحافظ لحج، إلى جانب قادة عسكريين بارزين، اليوم الخميس، في تفجير بطائرة حوثية مسيرة، استهدف عرضًا عسكريًا، جنوبي اليمن.
 
وبحسب المصادر فأن رئيس الأركان تعرض لإصابات وُصفت بالخفيفة، إلى جانب محافظ لحج، أحمد عبدالله التركي، ورئيس هيئة الاستخبارات العسكرية، محمد صالح طماح، والقائد في الجيش، اللواء ثابت مثنى جواس، وقيادات أخرى، جراء قصف للحوثيين بطائرة مسيرة من دون طيار. 
 
ووفقاً للمصادر، فقد انفجرت الطائرة المسيرة التي تقول المعلومات الأولية إنها مفخخة بحجم طائرة تصوير، مستهدفة القيادات العسكرية التي حضرت إلى القاعدة لتدشين العام التدريبي الجديد، وسط أنباء عن أن إصابة البعض من المسؤولين خطيرة. 
 
ولقي 4 جنود، على الأقل، مصرعهم، وإصيب 20 آخرين، فيما نقلت وكالة "فرانس برس" عن مصدر طبي تأكيده مقتل ستة جنود يمنيين في الهجوم.ي تفجير الطائرة التي استهدفت العرضًا العسكري في قاعدة العند، بمحافظة لحج.
 
وفي وقت سابق قال مصدر عسكري، إن طائرة بدون طيار انفجرت بالقرب من المنصة العسكرية للاحتفال بتدشين العام التدريبي في قاعدة العند.
 
وفي الوقت الذي لم يصدر فيه الجيش اليمني أي بيان فوري حول الهجوم، أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عنه.
 
إلى ذلك حثّ وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني الهجوم "المجتمع الدولي على الوقوف إلى جانب الحكومة الشرعية وإجبار المليشيات على التخلي عن أسلحتها والانسحاب من المدن"، قائلاً إن الحكومة صادرت شحنات أسلحة قادمة من إيران، وأن هذه الطائرة هي "دليل آخر على استمرار الإيرانيين في تسليح الحوثيين وزعزعة استقرار اليمن". وأضاف أن الهجوم يؤكد عدم جدية الحوثيين في السلام.
 
ويعد الهجوم الأول من نوعه، الذي يستهدف القاعدة العسكرية الأكبر في اليمن، والواقعة شمال عدن، ويمثل اختراقاً غير مسبوق للحوثيين، الذين سبق وتبنوا هجمات بطائرات مسيرة، في المناطق الحدودية مع السعودية وجبهات المواجهات مع قوات الجيش اليمني. 
 
وقالت قناة المسرة التابعة للحوثيين، إن "سلاح الجو المسير بالجيش واللجان الشعبية شنوا هجوما على تجمعات الغزاة والمرتزقة (قوات الجيش) في قاعدة العند بمحافظة لحج".
 
وأضافت، نقلًا عن مصدر عسكري حوثي، أن الهجوم الجوي تم بعد عملية رصد دقيق لتجمعات وتحركات "قوى العدوان والمرتزقة" داخل قاعدة العند.
 
وكان الحوثيون أعلنوا في نوفمبر الماضي وقف هجمات الطائرات المسيرة والصواريخ على السعودية والإمارات وحلفائهما في اليمن، لكن التوتر تزايد في الآونة الأخيرة بشأن كيفية تنفيذ اتفاق السلام الذي أبرم برعاية الأمم المتحدة.
 




قضايا وآراء
أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
الدعم الأممي للمليشيات في اليمن