غريفيث: اتفاق ستوكهولم دخل حيز التنفيذ منذ 13 ديسمبر     مختطفون مقابل أسرى حرب     الشيوخ الأمريكي يوقف دعم واشنطن للتحالف العربي باليمن     هل يصادق مجلس الأمن على ألية أممية لمراقبة ميناء الحديدة؟     اتفاق السويد.. مقدمة لسلام تدريجي أم تهدئة مفخخة..؟     الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل جنديين اثنين قرب رام الله     الحروب المؤجلة والسلام الموثوق... قراءة في مسارات الصراع في اليمن     انتهاء المشاورات في السويد استعداداً لجولة جديدة من الحرب     أبرز نتائج المشاورات اليمنية في السويد..الحوثيون خارج الحديدة     أبرز النتائج مشاورات اليمنية في السويد     اليمن تشارك في المنتدى العالمي لصحة وسلامة الأمهات والأطفال بالهند     اليوم السادس.. هذا ما اتفقت عليه أطراف الحوار اليمني في السويد     هل تتخلى الإمارات عن مليشيات شكّلتها جنوب اليمن؟     القضاء الأوروبي يرفض تظلم "مبارك" بشأن تجميد أرصدته     خلاصات في الشأن الإيراني    

الأحد, 03 ديسمبر, 2017 01:03:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعة خاصة
 
قال الباحث السعودي، مهنا الحبيل، السبت، إن كلمات زعيم جماعة الحوثي، مواعظ لا تؤثر في المؤتمر، ولا تغيّر الوضع العسكري.

وأشار الحبيل في تغريدات بصفحته الرسمية على “تويتر”، إن الميدان خلال اليومين القادمين هو مؤشر الحسم.

وأفاد: أن ضمان وقف الحرب وتنحية الحوثي عن الحكم الطائفي والنفوذ الإيراني، وعقد مصالحة اجتماعية بين المؤتمر والاصلاح والقبائل، ثم تسويات لنزع اي صدامات عسكرية، هو مصلحة استراتيجية كبرى للرياض كما هي لليمن.

وبين أن لا مصلحة، في تحويل قضية اليمن لبرنامج تصفية حسابات للأزمة الخليجية ولن يخدم هذا الأمر ايا من الأطراف.

وأشار إلى أن سلامة اليمن من الحرب كل حرب هدف من صالح الجميع وخروج إيران منه يجب ان يفتح صفحة لكل اليمنيين نحو السلم الاجتماعي لأجل الشعب وليتصارعو سياسيا بعدها.

يأتي ذلك في الوقت الذي يشتد القتال فيه بين الحلفيين اللدودين جماعة الحوثي المسلحة والقوات الموالية للرئيس السابق منذ ساعات مبكرة صباح اليوم السبت، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

واندلعت اشتباكات الأربعة الأيام الماضية في الأحياء الجنوبية والغربية للعاصمة صنعاء حسب مصادر محلي، وأطلق الحوثيون قذائف من مدفعية الهاون على منزل “طارق صالح” نجل شقيق الرئيس السابق وقائد حمايته الرئاسية.

وهذا التوتر ليس الأول بين تحالف (الحوثي/صالح) نهاية أغسطس/آب الماضي، بعد هجوم في صنعاء أدى إلى مقتل واحد من أبرز المساعدين لـ”صالح”، وتراجع التوتر بعد استعراضات للقوة بين الطرفين المسيطرين على صنعاء من سبتمبر/أيلول 2014.




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
الحرب والنفط