الاربعاء, 11 أكتوبر, 2017 06:39:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعة خاصة
أكد رئيس الوزراء  أحمد عبيد بن دغر على اهمية توحيد كافة الألوية والوحدات العسكرية والأمنية التي نشأت على أساس مناطقي، سواء كانت في عدن أو حضرموت، ودمجها في المؤسسة الأمنية والعسكرية لتقوم بواجبها في حماية عدن وحضرموت وتعز والضالع ولحج وكل مدن اليمن.

جاء ذلك في كلمته أمام الحفل الذي اقيم في جامعة عدن بمناسبة الذكرى الرابع والخمسين لثورة الرابع عشر من اكتوبر، موضحا أن الاحتفال بالأعياد الوطنية يأتي من باب الوفاء للمناضلين والشهداء والدماء التي سالت من أجل تحرير البلاد واستقلال الوطن.

وشدد على ضرورة استشعار المسؤولية الوطنية الكبيرة التي تقع على عاتق النخب السياسية والثقافية والاجتماعية والعلمية والعمل معا لإنقاذ البلاد من انقلاب المتمردين

وحذر بن دغر من مخاطر ظاهرة حمل السلاح، وقال إن مدينة عدن لا تحتمل مزيداً من القتل والاغتيالات.. ويجب على الجميع وضع السلاح والامتثال  للقانون.

وأكد على ضرورة توحيد الموقف السياسي والعسكري في قرار واحد وهو قرار الشرعية والرئيس عبد ربه منصور هادي.

وقال إن الصراعات ونفي الآخر سببت لليمن الكثير من المتاعب وأنه آن الأوان لأن يحترم بعضنا بعضا، وأن يقبل كلا منا الآخر كما هو لا كما يريده، موضحا أنه  من حق الناس أن يعبروا عن وجهة نظرهم، فالحرية هي الانسان والانسان هو الحرية، والقبول بالآخر هو اللبنة الأولى في شرط بناء الدولة المدنية الحديثة".

وقال رئيس الوزراء من المهم في هذه المرحلة  الحساسة أن ندرك أن قضيتنا تتطلب مزيداً من الوعي، وأنه ليس بإمكان أحد أن يصنع قراراً وطنياً بمفرده،

 وأضاف اذا أردنا أن نحمي عدن فيجب علينا أن ننصر تعز، وإذا أردنا أن نحمي حضرموت وشبوة يجب علينا أن نناصر أهلنا في مأرب الذين يقاتلون في الصفوف الأمامية. 




أسعار العملات
العملة شراء بيع
دولار امريكي 250 250.5
جنيه استرليني 318.78 319.41
يورو 234.47 234.51
ريال سعودي 66.66 66.79
دينار كويتي 823.32 824.96
درهم اماراتي 68.07 68.2
جنيه مصري 13.81 13.84
آخر تحديث: المركزي اليمني لتاريخ : 20 يونيو, 2017
اليمن في ظل دعوات الانفصال